أقسام الأسئلة والأجوبة
 سؤال مختار:
 الاحصائيات:
 الصفحة الرئيسية » الأسئلة والأجوبة المهدوية » متفرقة » (٣٣٠) لماذا اختلفت الروايات عنه (عجّل الله فرجه)

يرجى البحث في الأسئلة والأجوبة المنشورة من خلال محرك البحث قبل إرسال سؤالكم الكريم 👇

 ابحث هنا عن سؤالك المهدوي:
 متفرقة

الأسئلة والأجوبة (٣٣٠) لماذا اختلفت الروايات عنه (عجّل الله فرجه)

القسم القسم: متفرقة السائل السائل: عبد الله الشخص المجيب: مركز الدراسات التخصصية في الإمام المهدي (عجَّل الله فرجه) تاريخ الإضافة تاريخ الإضافة: ٢٠١٣/٠٨/٣١ المشاهدات المشاهدات: ٤٠٥٣ التعليقات التعليقات: ٠

السؤال:

لماذا اختلفت الروايات عن المهدي المنتظر (عجّل الله فرجه) وحقيقته بين الديانات الثلاث؟
فاليهودية يرونه الدجال تابعهم والمسيحية ترى أنه المسيح والإسلام يرون أنه المهدي محمد بن عبد الله؟


الإجابة:

بسم الله الرحمن الرحيم
هذا تابع للثقافات المختلفة والاعتقادات المتعددة لكل ديانة ومذهب فلكل ديانة مراجعها الخاصة التي تأخذ عنها معتقداتها.
ثم لا يغيب عليك أن المسلمين لم يتفقوا على أن المهدي هو (محمد بن عبد الله) فإن أتباع أهل البيت (عليهم السلام) يعتقدون بأنه هو (محمد بن الحسن بن علي) المولود عام (٢٥٥ هـ).
ومن أين جئت بأن اليهود ينتظرون الدجال! فإن الثابت عنهم أنهم ينتظرون المسيح.
وعلى كل حال، فإن هذا الاختلاف في مشاربه يدل على وجود شخص ما يخرج ليملأ الأرض قسطاً وعدلاً، كل ما في الأمر أنهم اختلفوا في تحديد هويته، ومنه تعلم خرافة ما ادعاه ابن خلدون وأحمد أمين من خرافية فكرة المهدي (عجّل الله فرجه).
ودمتم برعاية المولى صاحب العصر والزمان (عجّل الله فرجه)

التقييم التقييم:
  ٠ / ٠.٠
 التعليقات
لا توجد تعليقات.

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *

 

Specialized Studies Foundation of Imam Al-Mahdi (A-S) © 2016