أقسام المكتبة الادبية
 قصيدة مختارة:
 البحث في المكتبة الأدبية:
 الشعر الشعبي

المقالات زينب بعد غيبتها

القسم القسم: الشعر الشعبي الشخص الكاتب: السيد سعيد الصافي التاريخ التاريخ: ٢٠١٩/٠١/٢٦ المشاهدات المشاهدات: ٣٨٣ التعليقات التعليقات: ٠

زينب بعد غيبتها

السيد سعيد الصافي

زينب بعد غيبتها

مظلومه... ومهضومه

 

گصدت إگبور إخوتها
گصدت إگبور إخوتها

 

 

 

هاي البلخدر مضرب مثَّل هالناس
هاي البلستر حد للشرف تنقاس
بت حيدر علي وإخت الگمر عباس
شافت چم مصاب اللي يشيب الراس

ونت قهر ونتها

مظلومه... ومهضومه

 

ودمعة وسف دمعتها
گصدت إگبور إخوتها

 

 

 

شافت كربله ومن البعد حنت
لو ينكف بصرها الصابره إتمنت
ونه إيذوب من عدها القلب ونت
عله إخوتها العقيله تنشد إعتنت

من حنت وسمعتها

مظلومه... ومهضومه

 

گامت تحن ناگتها
گصدت إگبور إخوتها

 

 

 

هاي العافت إبن أمها عله الغبره
مسلوب الجسد ينزف دمه نحره
وليلة أربعينه إتعنت الگبره
وعن همها وحزنها والسبي إتخبره

تحچي له عن حالتها

مظلومه... ومهضومه

 

ولوعة حزن غربتها
گصدت إگبور إخوتها

 

 

 

گبر حسين إخوها حضنته وناحت
وإبصوت الهضم بت حيدره صاحت
إبحيره إختك يخوها من طحت طاحت
ولو تنشد عليها اليا كتر راحت

وإبيا وضع گضتها

مظلومه... ومهضومه

 

إدروب الذي گطعتها
گصدت إگبور إخوتها

 

 

 

وإتعنت الصوب النهر ملهوفه
تنشد عالچفيل الگطعوا إچفوفه
حال إختك تگله دگعد وشوفه
من لوعة الشام ولوعة الكوفه

وزينب عگب هيبتها

مظلومه... ومهضومه

 

إلمن بعد ردتها
گصدت إگبور إخوتها

 

 

 

إتگلك جيت أخبرك يا ضوه إعيوني
يخويه اليا كتر من طحت ودوني
تهون إعليك يا عباس شتموني
ومن ضرب السياط إسودت إمتوني

عفت إختك إبحيرتها

مظلومه ... ومهضومه

 

وظلمه غدت دنيتها
گصدت إگبور إخوتها

التقييم التقييم:
  ٠ / ٠.٠
 التعليقات
لا توجد تعليقات

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *

 
شبكة المحسن عليه السلام لخدمات التصميم

Specialized Studies Foundation of Imam Al-Mahdi (A-S) © 2017