اخترنا لكم:
 المضافة اخيراً:
المقالات الشهيد غازي جودي محمد حبيب خوير (التاريخ: ٢٠١٧/٠٢/٢٣) المقالات الشهيد عباس هادي عجينه (التاريخ: ٢٠١٧/٠٢/٢٣) المقالات الشهيد جاسم صادق عبد الحسين الايرواني (التاريخ: ٢٠١٧/٠٢/٢٣) المقالات الشهيد برير حنون علي حمادي (التاريخ: ٢٠١٧/٠٢/٢٣) المقالات الشهيد ناجح محمد كريم المشهدي (التاريخ: ٢٠١٧/٠٢/٢٣) المقالات الشهيد يوسف الأسدي (التاريخ: ٢٠١٧/٠١/٢٩) المقالات الشهيد كامل ناجي مالو (التاريخ: ٢٠١٧/٠١/٢٩) المقالات الشهيد عبد الأمير الميالي (التاريخ: ٢٠١٧/٠١/٢٩) المقالات الشهيد صاحب أبو كلل (التاريخ: ٢٠١٧/٠١/١٨) المقالات الشهيد محمد سعيد البلاغي (التاريخ: ٢٠١٧/٠١/٠٩)
 أكثر الشهداء زيارةً:
المقالات الشهيد جاسم صادق عبد الحسين الايرواني (المشاهدات: ١٦٩) المقالات الشهيد محمد سعيد البلاغي (المشاهدات: ١٥٢) المقالات الشهيد السيد وهاب الطالقاني (المشاهدات: ١٤٠) المقالات الشهيد ناجح محمد كريم المشهدي (المشاهدات: ١٤٠) المقالات الشهيد عباس هادي عجينه (المشاهدات: ١٣٤) المقالات الشهيد عبد الأمير الميالي (المشاهدات: ١٣٤) المقالات الشهيد يوسف الأسدي (المشاهدات: ١٢٥) المقالات الشهيد صاحب أبو كلل (المشاهدات: ١٢٣) المقالات الشهيد غازي جودي محمد حبيب خوير (المشاهدات: ١١٦) المقالات الشهيد برير حنون علي حمادي (المشاهدات: ١١٠)
 أكثر الشهداء تقيماً:
لا توجد معلومات
 البحث في شهداء الأربعين:
 الصفحة الرئيسية » شهداء مسيرة الأربعين » الشهيد جاسم صادق عبد الحسين الايرواني
 شهداء مسيرة الأربعين

المقالات الشهيد جاسم صادق عبد الحسين الايرواني

القسم القسم: شهداء مسيرة الأربعين الشخص الكاتب: السيد منتظر الطالقاني التاريخ التاريخ: ٢٠١٧/٠٢/٢٣ المشاهدات المشاهدات: ١٦٨ التعليقات التعليقات: ٠

الشهيد جاسم صادق عبد الحسين الايرواني

اعداد: السيد منتظر الطالقاني

الاسم: جاسم صادق عبد الحسين الايرواني
المواليد: ١٩٥٧/ النجف الاشرف
التحصيل الدراسي: الابتدائية
الوظيفة: كاسب
الحالة الاجتماعية: متزوج
سبب الاعتقال: مشاركته في انتفاضة صفر عام ١٩٧٧ ميلادي
تاريخ الاعتقال: ١٩٨٠
تأريخ الاستشهاد: ١٩٨٠
الجهة التي تسببت بالاستشهاد: حزب البعث الاجرامي
كان الشهيد جاسم الايرواني رادوداً حسينياً، ومن الشباب الفاعلين في النشاط الحسيني، وذو سابقة مشرفة ووجاهة بين اقرانه.
للشهيد الايراواني مواقف بطولية كثيرة قبل انتفاضة صفر فكان من ضمن الذين تحدوا قرار السلطة بمنع المواكب الحسينية عام ١٩٧٥، حيث خرج ليلة العاشر مع الجماهير في النجف الأشرف بمسيرات حسينيّة عزائية –ما يعرف بعزاء المشق- انطلقت في الساعة الثالثة من بعد منتصف الليل، وحدثت خلال تلك المراسيم مجابهة بالسلاح الأبيض بين الجمهور الحسيني الثائر وبين أزلام البعث، فاعتقل على أثرها العشرات من المشاركين، من بينهم الشهيد جاسم الايرواني الذي كان يعتبر أحد الزعامات الحسينيّة في النجف الأشرف ومن أبرز قادة الانتفاضة آنذاك.
وينقل عنه رحمه الله ان كان دائماً ما يردد إنني سأضحي من أجل الامام الحسين عليه السلام وسوف أنال الشهادة في سبيله.
وبحسب مصادر مقربة منه فان الشهيد جاسم الايرواني أستشهد تحت التعذيب من قبل جهاز الأمن الصدامي بعد اعتقاله بسبب مشاركته في انتفاضة صفر ١٩٧٧, هو والشهيد عباس عجينة، وبعد مقتلهم تم تشكيل محكمة بعثيّة صوريّة برئاسة المدعو عزة مصطفى وعضويّة كل من علي حسن العامري وفليح حسن الجاسم للنطق بقرارات الاعدام التي كانت معدة مسبقاً بحق قيادات الانتفاضة الحسينيّة، وبحق الشهيد جاسم الايراواني وعباس عجينة رغم استشهادهم قبل تاريخ تشكيل المحكمة، الأمر الذي أدى بعزت مصطفى و فليح حسن الجاسم أن يعترضا على قرارات الاعدام بالموت على الشهدين الذين قضيا تحت التعذيب لتغطية جرائم الجهاز الأمني, وفصل على أثر هذا الاعتراض عزت مصطفى من البعث المباد ومن مؤسسات الدولة واغتيل فليح حسن الجاسم عام بعد ذلك.
الا ان الرواية الرسمية بحسب مؤسسة الشهداء تذكر ان تاريخ اعدام الشهيد جاسم الايراواني كان في العام ١٩٨٠مما يعني بقي في السجن بعد الانتفاضة لمدة ثلاث سنوات تقريباً ولعل هذا ما يؤكد رواية انه قتل قبل تاريخ صدور اعدامه، فرحمه الله تعالى واسكنه فسيح جناته، وهنيئا له الالتحاق بركب الشهادة الحسينية.

التقييم التقييم:
  ٠ / ٠.٠
 التعليقات
لا توجد تعليقات

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *

 
شبكة المحسن عليه السلام لخدمات التصميم

Specialized Studies Foundation of Imam Al-Mahdi (A-S) © 2017