أقسام المكتبة الادبية
 قصيدة مختارة:
 البحث في المكتبة الأدبية:
 الشعر الشعبي

المقالات گوم وعاين للهضموها

القسم القسم: الشعر الشعبي الشخص الكاتب: الشيخ عبد الحسين أبو شبع التاريخ التاريخ: ٢٠١٨/٠٩/٣٠ المشاهدات المشاهدات: ٢٤١ التعليقات التعليقات: ٠

گوم وعاين للهضموها

عبد الحسين أبو شبع

گوم وعاين للهضموها

 

گوم وعاين للهضموها

 

 

 

هاي اختك يا المتكفلها
اشصار اعليها گوم إسألها
ولاوين إخلافك ودوها

 

يا عباس الدمعه اتهلها
اعتزت ومنهو الذلها
گوم وعاين للهضموها

 

 

 

زينب هاي ابهيبة حيدر
صارت بحماك وتتذكر
وإخلافك جسروا سلبوها

 

چانت وأشرف كل الخدر
ما واحد عالكبره اتجسّر
گوم وعاين للهضموها

 

 

 

تذكر يا عباس الحاله
لن تركض بين الخياله
اتخاف أهل الخيل ايسحقوها

 

طول اختك ما بان اخياله
احسين اموصيها بأطفاله
گوم وعاين للهضموها

 

 

 

اختك ما ذلت بسنينك
ذلت يوم الطفوا عينك
خيمة زينب ما حرقوها

 

ذلت من گطعوا جفينك
من چنت اتخوض اميادينك
گوم وعاين للهضموها

 

 

 

فارگت اختك وامخيمها
راح ابن أمها ومنهو اليمها
ويردون الخيمه اينهبوها

 

وبيد احسين انت امسلمها
لا انت اليمها ولا ابن أمها
گوم وعاين للهضموها

 

 

 

بس وجعان اللي ظل عدها
واتجول الخياله ابحدها
واليولوها ما يرحموها

 

واتدافع عدوان ابيدها
والخيّاله اشلون اتردها
گوم وعاين للهضموها

 

 

 

حرگوا نهبوا سلبوا خدر
شردت من النار التسعر
وبالخيل اشلون اتلگوها

 

وسحگوا أطفال اللي بالبر
بالخيل اتلگاها العسكر
گوم وعاين للهضموها

 

 

 

وعگب اليوم الصار اعليها
چتالك اصبح حاديها
من چان امصدق يسبوها

 

وين الأقدار اتوديها
وكل ساعه ويتفكر ليها
گوم وعاين للهضموها

 

 

 

والذي ذبحوا أهلها ولطفال
انتي يا زينب يسيره لا محال

 

تحدي وتسمع الكبره ولعيال
ابهاللسان الشامت ايحاچوها

 

 

 

وين يا حامي الضعينه اتسيرت
عالجثث مرت وليها اتفكرت

 

هالضعينه عله النوگ اتيسرت
رادت اتودع وما خلوها

 

 

 

زينب الظلت ابحرگه وبألم
تنظر الراسك ابعامود انهشم

 

رادت اتودعك يا راعي العلم
تنظر اچفوفك اللي گطعوها

 

 

 

فرصه ما شافت التوصل للنهر
وصل للكوفه يا عباس الخبر

 

لليسر راحت يبن فارس مضر
اخت عباس ابيسر جابوها

 

 

 

ابكربله عافتكم اموذره أجسام
تذكر الكوفه إلك يو للشام

 

وبالعليل انشغلت ولم الايتام
اميسره الكتر الكتر يهدوها

التقييم التقييم:
  ٠ / ٠.٠
 التعليقات
لا توجد تعليقات

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *

 
شبكة المحسن عليه السلام لخدمات التصميم

Specialized Studies Foundation of Imam Al-Mahdi (A-S) © 2017